nile

منتديات عامه ( ثقافيه - ترفيهيه - أبداعيه )
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 " بلغوا عنى ولو ايه "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 165
نقاط : 253
تاريخ التسجيل : 24/11/2009
العمر : 32
الموقع : http://nile.own0.com

مُساهمةموضوع: " بلغوا عنى ولو ايه "   الجمعة يناير 15, 2010 7:20 pm

فكره موضوع "بلغوا عني ولو ايه " تقوم علي تنفيذ امر الرسول بالتبليغ عنه سنته ورسالته

شروط الاشتراك :
ن يكتب العضو ايه او حديث شريف ويشرحه لباقي ااعضاء

لماذا نبلغ عن الرسول ولو ايه و ما فضل ذلك و ما ثوابه

1-اولا لان هذا امر مباشر من الرسول صلى الله عليه و سلم فى الحديث الصحيح بلغوا عنى و لو ايه .
2- مقوله شهيرة لابن القيم "من اراد ان يكون فى المنزلة العليا فى الجنه فليكن فى المنزله العليا فى الدعوه الى الله"

3-وكان بعض العلماء المشهورين له مجلس للوعظ فجلس يوماً فنظر إلى من حوله وهم خلق كثير وما منهم إلا من قد رق قلبه، أو دمعت عينه، فقال لنفسه فيما بينه وبينها: كيف بك إن نجا هؤلاء وهلكت أنت رغم انه كان من الدعاه الى الله
فاللهم اجعلنا ممن يدلون عليك بالدعوه المباشرة بكل وسائلها , بسلوكهم , تصرفاتهم و مظهرهم الاسلامى


عدل سابقا من قبل Admin في الأحد يناير 17, 2010 6:22 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nile.own0.com
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 165
نقاط : 253
تاريخ التسجيل : 24/11/2009
العمر : 32
الموقع : http://nile.own0.com

مُساهمةموضوع: رد: " بلغوا عنى ولو ايه "   الجمعة يناير 15, 2010 7:24 pm

شرح حديث " بلغوا عني ولو ايه "

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه
أما بعد:

هي جزء من حديث صحيح أخرجه البخاري وغيره.
وأما بخصوص معناها فهو أن المسلم مطالب بتبليغ ما وصل إليه من القرآن والأحاديث النبوية إلى غيره ممن لم يبلغه.
قال المباركفوري في كتابه تحفة الاحوذي في شرحه للحديث المشار إليه نقلاً عن صاحب اللمعات ما نصه: بلغوا عني: أي ولو كانت آية قصيرة من القرآن، والقرآن مبلغ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، الجائي به من عند الله، ويفهم منه تبليغ الأحاديث بالطريق الأولى.
وقد ذكر بعض العلماء أن المراد بالآية في الحديث هو الكلام المفيد نحو: من صمت نجا، والدين النصيحة. وعلى هذا فيكون المعنى بلغوا عني أحاديث ولو كانت قليلة.
إلا أن الصحيح هو القول الأول حسبما رجحه المباركفوري.
والله أعلم.


عدل سابقا من قبل Admin في الأحد يناير 17, 2010 6:25 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nile.own0.com
Walaa Radwan
عضو ذهبي


عدد المساهمات : 175
نقاط : 238
تاريخ التسجيل : 29/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: " بلغوا عنى ولو ايه "   السبت يناير 16, 2010 2:57 am

بسم الله الرحمن الرحيم
{ لَوْ أَنزلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُتَصَدِّعًا مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الأمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ (21) سورة الحشر
صدق الله العظيم

يقول الله تلك الايه معظما لامر القرآن ومبينا علو قدره وانه ينبغي وان تخشع له القلوب وتتصدع عند سماعه لما فيه من الوعد والوعيد الاكيد
فان كان الجبل في غلظته وقساوته لو فهم هذا القرآن وتدبر فيه لخشع وتصدع من خوف الله عز وجل

فكيف لكم ايها البشر الا تلين قلوبكم وتخشع وتتصدع من خشية الله وقد فهمتم عن الله امره وتدبرتم كتابه
تفسير ابن كثير
اللهم بلغنا ثوابنا يا رب العلمين ولا تجعل في قلوبنا غيرك اللهم آمين
والف الف شكر ليك يا محمد علي الموضوع اللي يجنن ده وربنا يجعله في ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
queen_of_babylon7
عضو برونزي
avatar

عدد المساهمات : 82
نقاط : 92
تاريخ التسجيل : 19/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: " بلغوا عنى ولو ايه "   الأحد يناير 24, 2010 11:06 am

مهما قولت لن اوفي الموضوع حقه

بسم الله الرحمن الرحيم

كَذَلِكَ يَطْبَعُ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِ الَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ (59)

ومثل ذلك الختم يختم الله على قلوب الذين لا يعلمون حقيقة ما تأتيهم به -أيها الرسول- من عند الله من هذه العبر والآيات البينات.

تفسير ابن كثير

كَذَلِكَ يَطْبَعُ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ
التفسير يقول تعالى: "ولقد ضربنا للناس في هذا القرآن من كل مثل" أي قد بينا لهم الحق, ووضحناه لهم, وضربنا لهم فيه الأمثال ليستبينوا الحق ويتبعوه "ولئن جئتهم بآية ليقولن الذين كفروا إن أنتم إلا مبطلون" أي لورأوا أي آية كانت, سواء كانت باقتراحهم أو غيره, لايؤمنون بها ويعتقدون أنها سحر وباطل, كما قالوا في انشقاق القمر ونحوه, كما قال تعالى: "إن الذين حقت عليهم كلمة ربك لا يؤمنون * ولو جاءتهم كل آية حتى يروا العذاب الأليم" ولهذا قال ههنا "كذلك يطبع الله على قلوب الذين لا يعلمون * فاصبر إن وعد الله حق" أي اصبر على مخالفتهم وعنادهم, فإن الله تعالى منجز لك ما وعدك من نصره إياك عليهم وجعله العاقبة لك ولمن اتبعك في الدنيا والاخرة "ولا يستخفنك الذين لا يوقنون" أي بل اثبت على ما بعثك الله به, فإنه الحق الذي لا مرية فيه, ولا تعدل عنه وليس فيما سواه هدى يتبع, بل الحق كله منحصر فيه. قال سعيد عن قتادة : نادى رجل من الخوارج علياً رضي الله عنه وهو في صلاة الغداة, فقال: "ولقد أوحي إليك وإلى الذين من قبلك لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين" فأنصت له علي حتى فهم ما قال, فأجابه وهو في الصلاة " فاصبر إن وعد الله حق ولا يستخفنك الذين لا يوقنون " رواه ابن جرير وابن أبي حاتم .
وقد رواه ابن جرير من وجه آخر فقال, حدثنا وكيع : حدثنا يحيى بن آدم عن شريك عن عثمان ابن أبي زرعة عن علي بن ربيعة قال: نادى رجل من الخوارج علياً رضي الله عنه وهو في صلاة الفجر, فقال "ولقد أوحي إليك وإلى الذين من قبلك لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين" فأجابه علي رضي الله عنه وهو في الصلاة "فاصبر إن وعد الله حق ولا يستخفنك الذين لا يوقنون".
(طريق أخرى) قال ابن أبي حاتم : حدثنا أبي حدثنا علي بن الجعد , أخبرنا شريك عن عمران بن ظبيان عن أبي يحيى قال: صلى علي بن أبي طالب رضي الله عنه صلاة الفجر, فناداه رجل من الخوارج "لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين" فأجابه علي رضي الله عنه وهو في الصلاة " فاصبر إن وعد الله حق ولا يستخفنك الذين لا يوقنون ".
(ما روي في فضل هذه السورة الشريفة واستحباب قراءتها في الفجر)
قال الإمام أحمد : حدثنا محمد بن جعفر عن شعبة عن عبد الملك بن عمير , سمعت شبيب أبا روح يحدث عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم, صلى بهم الصبح فقرأ فيها الروم فأوهم, فقال "إنه يلبس علينا القرآن, فإن أقواماً منكم يصلون معنا لا يحسنون الوضوء, فمن شهد الصلاة معنا فليحسن الوضوء" وهذا إسناد حسن, ومتن حسن, وفيه سر عجيب, ونبأ غريب, وهو أنه صلى الله عليه وسلم تأثر بنقصان وضوء من ائتم به, فدل ذلك على أن صلاة المأموم متعلقة بصلاة الإمام. آخر تفسير سورة الروم. و لله الحمد والمنة.

الترجمة الإنجليزية

كَذَلِكَ يَطْبَعُ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ
التفسير59. Thus doth Allah seal the hearts of those who know not.

الترجمة الفرنسية

كَذَلِكَ يَطْبَعُ اللَّهُ عَلَى قُلُوبِ الَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ
التفسير59. C'est ainsi qu'Allah scelle les coeurs de ceux qui ne savent pas.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 165
نقاط : 253
تاريخ التسجيل : 24/11/2009
العمر : 32
الموقع : http://nile.own0.com

مُساهمةموضوع: رد: " بلغوا عنى ولو ايه "   الثلاثاء فبراير 23, 2010 12:33 am

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم: إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا (72) سورة الأحزاب



الأمانة هي حق الله على عباده وما شرعه لهم من توحيده والإخلاص له، وسائر ما أوجب عليهم من صلاة وغيرها، وترك ما حرم الله عليهم، وهكذا حقوق العباد من حق الوالدين، وحق الرحم وغير ذلك، فالأمانة ما أمر الله به، وما أوجبه على عباده، يجب أن يؤدوا هذه الأمانة على الوجه المشروع، كما قال تعالى: إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تُؤدُّواْ الأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا(58) سورة النساء. ويقول سبحانه: وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ(Cool سورة المؤمنون. ويقول سبحانه: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَخُونُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُواْ أَمَانَاتِكُمْ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ(27) سورة الأنفال. فالمؤمن إذا أحرم هذا الإحرام يعني: -إحرام عام- ينبغي له أن يجتهد في أداء ما فرض الله عليه، وإذا دخل في الصلاة يؤدي ما أوجب الله عليه، وإذا دخل في الصوم يؤدي ما أوجب الله عليه، وفي الزكاة يؤدي ما أوجب الله عليه، وهكذا كلها أمانات، فالحج أمانة والصوم أمانة، والزكاة أمانة والصلاة أمانة، وبر الوالدين أمانة، وترك المحارم أمانة، فالواجب أداؤها بنفس وإخلاص ورغبة بما عند الله، فإذا دخل في الصلاة دخلها بانشراح صدر، ورغبة بما عند الله حتى يؤديها كاملة، وهكذا يخرج الزكاة عن طيب نفس يرجو ما عند الله، وهكذا يصوم رمضان صياماً شرعياً بعيداً عما حرم الله، وهكذا إذا حج يصون حجه عما حرم الله عليه، وهكذا بقية الأمور. فإن هذه الأمانة لا يساويها شيء، بل هي الأمانة العظمى وهي دين الله -جل وعلا- ولهذا قال الله: إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا؛(72) سورة الأحزاب. لعظم شأنها. فالواجب على المكلف من بني آدم أن يعتني بها وأن يؤديها كاملة، على وجه الإخلاص لله في فعل الواجبات وفي ترك المحارم، يرجو ثواب الله, ويخشى عقاب الله سبحانه. جزاكم الله خيراً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nile.own0.com
Shimoo
عضو برونزي
avatar

عدد المساهمات : 99
نقاط : 140
تاريخ التسجيل : 26/11/2009
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: " بلغوا عنى ولو ايه "   الأربعاء مارس 03, 2010 4:59 am

بجد فكرة الموضوع دة جميلة جدا وربنا يجعلة ان شاء الله فى ميزان حسنتنا

بسم الله الرحمن الرحيم

(بَلْ هُوَ قُرْآنٌ مَجِيدٌ فِي لَوْحٍ مَحْفُوظٍ)

اى هو قرأن عظيم أَيْ هُوَ فِي الْمَلَإِ الْأَعْلَى مَحْفُوظ مِنْ الزِّيَادَة وَالنَّقْص وَالتَّحْرِيف وَالتَّبْدِيل . قَالَ اِبْن جَرِير حَدَّثَنَا عَمْرو بْن عَلِيّ حَدَّثَنَا قُرَّة بْن سُلَيْمَان حَدَّثَنَا حَرْب بْن شُرَيْح حَدَّثَنَا عَبْد الْعَزِيز بْن صُهَيْب عَنْ أَنَس بْن مَالِك فِي قَوْله تَعَالَى " بَلْ هُوَ قُرْآن مَجِيد فِي لَوْح مَحْفُوظ " قَالَ إِنَّ اللَّوْح الْمَحْفُوظ الَّذِي ذَكَرَ اللَّه " بَلْ هُوَ قُرْآن مَجِيد فِي لَوْح مَحْفُوظ " فِي جَبْهَة إِسْرَافِيل . وَقَالَ اِبْن أَبِي حَاتِم حَدَّثَنَا أَبِي حَدَّثَنَا أَبُو صَالِح ثَنَا مُعَاوِيَة بْن صَالِح أَنَّ أَبَا الْأَعْبَس هُوَ عَبْد الرَّحْمَن بْن سَلْمَان قَالَ : مَا مِنْ شَيْء قَضَى اللَّه : الْقُرْآن فَمَا قَبْله وَمَا بَعْده إِلَّا وَهُوَ فِي اللَّوْح الْمَحْفُوظ وَاللَّوْح الْمَحْفُوظ بَيْن عَيْنَيْ إِسْرَافِيل لَا يُؤْذَن لَهُ بِالنَّظَرِ فِيهِ وَقَالَ الْحَسَن الْبَصْرِيّ إِنَّ هَذَا الْقُرْآن الْمَجِيد عِنْد اللَّه فِي لَوْح مَحْفُوظ يُنْزِل مِنْهُ مَا يَشَاء عَلَى مَنْ يَشَاء مِنْ خَلْقه وَقَدْ رَوَى الْبَغَوِيّ مِنْ طَرِيق إِسْحَاق بْن بِشْر أَخْبَرَنِي مُقَاتِل وَابْن جُرَيْج عَنْ مُجَاهِد عَنْ اِبْن عَبَّاس قَالَ إِنَّ فِي صَدْر اللَّوْح لَا إِلَه إِلَّا اللَّه وَحْده دِينه الْإِسْلَام وَمُحَمَّد عَبْده وَرَسُوله فَمَنْ آمَنَ بِاَللَّهِ وَصَدَّقَ بِوَعْدِهِ وَاتَّبَعَ رُسُله أَدْخَلَهُ الْجَنَّة قَالَ وَاللَّوْح لَوْح مِنْ دُرَّة بَيْضَاء طُوله مَا بَيْن السَّمَاء وَالْأَرْض وَعَرْضه مَا بَيْن الْمَشْرِق وَالْمَغْرِب وَحَافَّتَاهُ مِنْ الدُّرّ وَالْيَاقُوت وَدَفَّتَاهُ يَاقُوتَة حَمْرَاء وَقَلَمه نُور وَكَلَامه مَعْقُود بِالْعَرْشِ وَأَصْله فِي حِجْر مَلَك وَقَالَ مُقَاتِل : اللَّوْح الْمَحْفُوظ عَنْ يَمِين الْعَرْش وَقَالَ الطَّبَرَانِيّ حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن عُثْمَان بْن أَبِي شَيْبَة حَدَّثَنَا مُنْجَاب بْن الْحَارِث حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيم بْن يُوسُف حَدَّثَنَا زِيَاد بْن عَبْد اللَّه عَنْ لَيْث عَنْ عَبْد الْمَلِك بْن سَعِيد بْن جُبَيْر عَنْ أَبِيهِ عَنْ اِبْن عَبَّاس أَنَّ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ " إِنَّ اللَّه تَعَالَى خَلَقَ لَوْحًا مَحْفُوظًا مِنْ دُرَّة بَيْضَاء صَفَحَاتهَا مِنْ يَاقُوتَة حَمْرَاء قَلَمه نُور وَكِتَابه نُور لِلَّهِ فِيهِ فِي كُلّ يَوْم سِتُّونَ وَثَلَاثمِائَةِ لَحْظَة يَخْلُق وَيَرْزُق وَيُمِيت وَيُحْيِي وَيُعِزّ وَيُذِلّ وَيَفْعَل مَا يَشَاء " . آخِر تَفْسِير سُورَة الْبُرُوج . وَلِلَّهِ الْحَمْد وَالْمِنَّة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Walaa Radwan
عضو ذهبي


عدد المساهمات : 175
نقاط : 238
تاريخ التسجيل : 29/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: " بلغوا عنى ولو ايه "   السبت مارس 06, 2010 4:30 am

{وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ سَبْعًا شِدَادًا. وَجَعَلْنَا سِرَاجًا وَهَّاجًا. وَأَنزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ مَاءً ثَجَّاجًا. لِنُخْرِجَ بِهِ حَبًّا وَنَبَاتًا . وَجَنَّاتٍ أَلْفَافًا}


السبع الشداد التي بناها الله فوق أهل الأرض هي السماوات السبع ، وهي الطرائق السبع في موضع آخر.. وقد تكون غير هذه وتلك مما يعلمه الله من تركيب هذا الكون ، الذي لا يعلم الإنسان عنه إلا القليل . إنما تشير هذه الآية إلى أن هذه السبع الشداد متينة التكوين ، قوية البناء ، مشدودة بقوة تمنعها من التفكك والانثناء .. ( وجعلنا سراجا وهاجا ) .. وهو الشمس المضيئة الباعثة للحرارة التي تعيش عليها الأرض وما فيها من الأحياء . والتي تؤثر كذلك في تكوين السحائب بتبخير المياه من المحيط الواسع في الأرض ورفعها إلى طبقات الجو وهي المعصرات : ( وأنزلنا من المعصرات ماء ثجاجا ) .. يتساقط ما فيها من الماء .. ومن السراج الوهاج .. ومن المعصرات ما يعتصر منها من ماء ثجاج ، ينصبّ دفعة بعد دفعة .. مرة بعد مرة ، وهو الثجاج ، من هذا الماء .. يخرج الحب والنبات الذي يؤكل هو ذاته ، والجنات الألفاف: الكثيفة الكثيرة الأشجار الملتفة الأغصان. أفبعد كل هذه النعم التي تتوالى من الرب المنعم نجد من عباده من يعبد غيره ، ويشكر سواه ؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
" بلغوا عنى ولو ايه "
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» " حن وآنا حـــــن"
» "" الى كل من فقد حبيب""
» بالفيديو.. البرازيل تكتفى بهدفين فى شباك "الناموس الأحمر"
» **تقرير عن الداما الكورية"فتيان قبل الزهور"
» المضاد الحيوى.. لعلاج "تراخوما العيون"

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
nile :: الفئة الأولى :: المنتدي الاسلامي-
انتقل الى: